80 حالة وفاة في الصين جراء “كورونا” ورئيس الوزراء يزور بؤرة المرض

أعلنت السلطات الصينية، اليوم الاثنين، ارتفاع عدد ضحايا فيروس كورونا القاتل إلى 80 قتيلا، وارتفاع عدد الإصابات بهذا الفيروس إلى 2300 إصابة في جميع أنحاء الصين. أما لجنة إقليم هوبي (حيث ظهر الفيروس) فقد أكدت في بيان اليوم الاثنين، ارتفاع عدد ضحايا الفيروس في الأقليم فقط إلى 76 شخصا، كما ارتفع عدد المصابين إلى 1423 شخصا.​​

من جهتها ذكرت الحكومة الصينية في بيان أن رئيس مجلس الدولة الصيني(رئيس الوزراء)، لي كه تشيانغ،
زار اليوم الاثنين مدينة ووهان، مركز تفشي فيروس كورونا.

وورد في البيان: “رئيس الوزراء ذهب إلى مدينة ووهان لتفقد سير الجهود لاحتواء الوباء، وتحدث مع المرضى
والموظفين الطبيين”.

وأكدت لجنة الصحة الوطنية (وزارة الصحة)، في مؤتمر صحافي عقد أمس، أن الفيروس الجديد يختلف
عن الأنواع السابقة، ويُخشى من تسارع قدرته على الانتشار بين البشر.

من جهتها وصفت منظمة الصحة العالمية فيروسات كورونا أو الفيروسات التاجية بأنها “مجموعة كبيرة
من الفيروسات التي تسبب مرضا يتراوح من نزلات البرد الشائعة إلى أمراض أكثر حدة”.

وتشمل الأعراض الشائعة للعدوى الحمى والسعال وضيق التنفس. وفي الحالات الأكثر شدة، يمكن أن تسبب
العدوى الالتهاب الرئوي والمتلازمة التنفسية الحادة والفشل الكلوي، وحتى الموت.

وتنتقل الفيروسات التاجية بين الحيوانات والأشخاص، وهناك العديد من الفيروسات التاجية المعروفة التي
تنتشر حاليا بين الحيوانات، والتي لم تصب البشر بعد.المصدر: وكالات
العودة