تسديد الديون في أولويّات الكنديّين للعام 2016

أفاد استطلاع أجراه مصرف امبريال الكندي للتجارة أن تسديد الديون هو في طليعة أولويّات الكنديّين للعام المقبل 2016، وذلك للسنة السادسة على التوالي.

ويقول كلّ واحد من أصل اربعة كنديّين، أيّا كان دخله، إنّ تسديد الديون يشكّل اولويّة بالنسبة له.

ويوحي ارتفاع مديونيّة الكنديّين بأنّهم يجدون صعوبة في تسديدها وفق المصرف.

assaha4

وتتزامن نتائج الاستطلاع مع أحدث بيانات صادرة عن مؤسّسة الاحصاء الكنديّة.

وتفيد أحدث هذه البيانات أنّ نسبة مديونيّة الكنديّين مقارنة بمداخيلهم المتوفّرة  بعد احتساب الضريبة بلغت 163،7%، بما في ذلك القروض العقاريّة  والائتمان الاستهلاكي.

وتفيد أنّ الديون ترتفع بوتيرة أسرع من الدخل المتوفّر.RCI