كندا: 7,34 ملايين دولار من “تيلوس” لضحايا الإعلان الخادع

قال اليوم المكتب الكندي للتنافسية (Competition Bureau) إن شركة “تيلوس” (Telus) للاتصالات وافقت على دفع مبلغ إجمالي قدره 7,34 ملايين دولار لعدد من زبائنها الحاليين والسابقين في خدمة الهاتف الخليوي.

وتم التوصل إلى هذا الاتفاق بعد أن خلص مكتب التنافسية إلى أن “تيلوس” الواقع مقرها الرئيسي في فانكوفر “قامت بإعلانات خاطئة أو خادعة أو سمحت بها” في إعلانات حول الرسائل النصية غير المجانية.

ويقول مكتب التنافسية إن المبلغ المذكور يعتبر التعويض الأعلى الذي يتم التوصل إليه لغاية الآن بنتيجة أي من تحقيقاته.

كما وافقت “تيلوس” في إطار هذا الاتفاق على التبرع بمبلغ 250 ألف دولار لثلاث جمعيات تنشط في مجال توعية مستهلكي الاتصالات الخليوية حول حقوقهم ومسؤولياتهم.

وكان مكتب التنافسية قد أطلق تحقيقاً عام 2012 خلص فيه إلى أن عدداً من المشتركين في خدمة الهاتف الخليوي لدى بعض الشركات اضطروا لدفع مبالغ لقاء ألعاب وتسليات إلكترونية لم تكن لديهم النية بالاشتراك بها ولم يبدوا حتى موافقة على دفع بدلاتها.

وبنتيجة هذا التحقيق وافقت شركة “روجرز” (Rogers) للاتصالات في آذار (مارس) الفائت على دفع مبلغ إجمالي قدره 5,42 ملايين دولار لعدد من زبائنها في خدمة الهاتف الخليوي.

والمكتب الكندي للتنافسية وكالة فدرالية مستقلة تسهر على تطبيق القوانين التي تضمن عمل الشركات التجارية في إطار تنافسي.RCI