بنك كندا يستعد لإصدار ورقة نقدية جديدة من فئة 5 دولارات

يستعدّ بنك كندا (المصرف المركزي) لإصدار ورقة نقدية جديدة من فئة 5 دولارات.

هذا ما كشفه حاكم بنك كندا ستيفن بولوتز اليوم خلال دردشة مع الصحفيين في فانكوفر على هامش منتدى حول الآفاق الاقتصادية نظمته غرفة التجارة في فانكوفر الكبرى (GBVT).

وقال بولوتز إن بنك كندا سيطلق قريباً استشارات عامة لاختيار الشخصية التي ستظهر صورتها على
الورقة النقدية الجديدة.وستكون الاستشارات العامة مشابهة لتلك التي أدّت إلى اختيار سيدة الأعمال
والناشطة الحقوقية الكندية السوداء الراحلة فيولا ديسموند من أجل وضع صورتها على ورقة نقدية جديدة من فئة 10 دولارات وضعها بنك كندا في التداول اعتباراً من عام 2018.

وديسموند المتوفاة عام 1965 كانت رائدةً في النضال من أجل الاعتراف بالحقوق المدنية للسود في كندا.

assaha4

وقال بولوتز إن بنك كندا سيطلب من المواطنين هذه المرة اقتراح شخصية مرموقة “طبعت تاريخ بلادنا
وجديرة بأن تحمل الورقةُ النقدية الجديدة (من فئة 5 دولارات) صورتَها”، مضيفاً أن الكنديين سيتلقون
أواخر الشهر الجاري كل التفاصيل المتعلقة بالمشاركة في اختيار هذه الشخصية الكندية.

وتحمل الورقة النقدية من فئة 5 دولارات المتداولة حالياً في السوق صورة رئيس الحكومة الكندية الراحل السير ويلفريد لورييه.

وكان لورييه، المولود في مقاطعة كيبيك عام 1841، رئيساً للحكومة الكندية أكثر من 15 سنة متواصلة، منذ تموز (يوليو) 1896 ولغاية تشرين الأول (أكتوبر) 1911، إذ فاز الحزب الليبرالي الكندي بقيادته أربع مرات متتالية في الانتخابات الفدرالية العامة: في أعوام 1896 و1900 و1904 و1908. وهو كان أول ناطق بالفرنسية يتبوأ منصب رئاسة الحكومة الفدرالية.

(وكالة الصحافة الكندية / راديو كندا الدولي)
العودة