تظاهر العشرات شرق النيل بولاية الخرطوم ضد نقص الخبز ووقود السيارات

احتج العشرات من السودانيين في ولاية الخرطوم، اليوم الاثنين، ضد نقص الخبز ووقود السيارات، في موجة احتجاجات تعم مناطق متفرقة من السودان على مدار الأيام الثلاثة الماضية.

ونقلت وكالة “سبوتنيك” عن مصادر محلية قولها إن عشرات المواطنين خرجوا في تظاهرات،
بمنطقة شرق النيل المجاورة للعاصمة الخرطوم، احتجاجا على النقص الحاد في الخبز ووقود السيارات​​.

إلى ذلك ذكر موقع “سودان تربيون”، أن عددا من المتظاهرين بمدينة كوستي جنوبي السودان، خرجوا أمس
الأحد في احتجاجات بسبب انعدام الوقود والخبز، تخللتها أعمال عنف بين الشرطة والمحتجين أصيب فيها محتجون.

كما شهدت مدينة عطبرة شمالي البلاد، أمس الأحد مظاهرات واحتجاجات واسعة.

assaha4

واتحدت مطالب المتظاهرين في المدينتين بضرورة إقالة الولاة في أسرع وقت.

ﻭنقل موقع “الراكوبة” السوداني عن شهود ﻋﻴﺎﻥ ﻣﻦ ﻣﺪﻳﻨﺔ ﻛﻮﺳﺘﻲ، قولهم ﺇﻥ ﺍﻟﺸﺮﻁﺔ ﺃﻁﻠﻘﺖ ﺍﻷﻋﻴﺮﺓ ﺍﻟﻨﺎﺭﻳﺔ، ﻭﺍﻟﻐﺎﺯ ﺍﻟﻤﺴﻴﻞ ﻟﻠﺪﻣﻮﻉ، ﻟﻘﻤﻊ ﺍﻻﺣﺘﺠﺎﺟﺎﺕ، ﻣﺎ أدﻯ ﺇﻟﻰ ﻭﻗﻮﻉ ﺇﺻﺎﺑﺎﺕ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﻤﺘﻈﺎﻫﺮﻳﻦ، مشيرين إلى أن
ﺍﻟﺸﺮﻁﺔ تدخلت بعد ﻣﺤﺎﻭﻟﺔ ﺍﻟﻤﺘﻈﺎﻫﺮﻳﻦ ﺇﻏﻼﻕ ﺟﺴﺮ ﻛﻮﺳﺘﻲ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﺮﺑﻄ المدينة ﺑﺎﻟﻌﺎﺻﻤﺔ ﺍﻟﺨﺮﻁﻮﻡ.

ومن عطبرة حيث يتظاهر مواطنون للأسبوع الثاني على التوالي، أبلغ شهود عيان “سودان تربيون”،
بأن المتظاهرين أحرقوا إطارات السيارات، وأغلقوا الشوارع الرئيسة بالمتاريس.

ويتوقع أن تتمدد الاحتجاجات الشعبية إلى ولايات أخرى، حيث تظاهر الجمعة الماضي، مواطنو ولايات النيل الأبيض ونهر النيل وسنار، بجانب مناطق متفرقة في العاصمة الخرطوم، للمطالبة بإقالة حكام الولايات
العسكريين لعجزهم عن حل الأزمات التي تعاني منها.المصدر: وكالات
العودة