أزمة جديدة في بابل بعد استقالة مدير الصحة.. شبهات فساد بصفقة مليارية!

اشتعلت أزمة جديدة في محافظة بابل، على خلفية قبول استقالة مدير الصحة حيدر الأسدي وتكليف بديل له من قبل المحافظ كرار العبادي، وهو ما رفضته أطراف في مجلس المحافظة، قالت إن استقالة الأسدي جاءت على خلفية ضغوطات ومحاولة تمرير صفقة بقيمة 17 مليار دينار تنطوي على شبهات فساد.

وقال محافظ بابل كرار العبادي، في حديث لـ “ناس” اليوم (20 تشرين الأول 2019)، إنه “قبل استقالة الأسدي،
التي قدمها لأسباب شخصية، وقد أصدر كتاباً ينص على تكليف محمد قحطان بمهام مدير الصحة مؤقتاً لحين اختيار شخصية أخرى لشغل المنصب”.

من جهتها أكدت عضو مجلس المحافظة هبه القرغولي لـ”ناس”، أن “قبول استقالة مدير الصحة
الدكتور حيدر الاسدي من قبل المحافظ وإصدار امر إداري بتعين محمد قحطان أمر غير قانوني”.

وأشارت إلى أنه “يجب على المحافظ عرض الاستقالة على مجلس المحافظة للنظر فيها ومعرفة
الأسباب التي دفعته إلى تقديمها”.

من جهته كشف عضو مجلس المحافظة علي السلطاني في حديث لـ”ناس” عن وجود “ضغوطات
بشأن تمرير مشروع قيمته 17 مليار دينار، خاص بقطاع الصحة من قبل جهات متنفذة ما دفع الاسدي إلى تقديم استقالته”.

واضاف السلطاني أنه “سيقدم يوم غد شكوى ضد الاستقالة امام قاضي النزاهة مع عرض الضغوطات التي تعرض لها حيدر الاسدي من اجل تقديم استقالته”.ناس – بابل
العودة