فانكوفر تحظر بيع الألعاب الناريّة واستخدامها الشخصي

صوّت المجلس البلدي في فانكوفر بالموافقة على  مذكّرة رفعها أحد الأعضاء تدعو لحظر بيع الألعاب الناريّة لاستخدام شخصي وحظر استخدامها من قبل الأفراد بحلول العام المقبل 2021.

وصوّت الأعضاء على مذكّرة رفعها بيتر فراي تهدف لتعزيز الرقابة على استخدام
الألعاب الناريّة في المدينة.

وقد تسبّب  استخدام الألعاب الناريّة بوقوع  بعض الحرائق  في فانكوفر خلال  الاحتفال
بعيد الهالوين الذي جرى في 31 تشرين الأوّل أكتوبر الفائت.

وتدعو المذكّرة أعضاء المجلس البلدي إلى بلورة خطّة جديدة حول استخدام الألعاب الناريّة، وادراج بعض الحالات الاستثنائيّة التي يُسمح فيها باستخدامها، من بينها الاحتفال بعيد كندا الوطني وبعض الاحتفالات الخاصّة بالجاليات المهاجرة، كرأس السنة الصينيّة وعيد الأنوار ” ديوالي” الذي يحتفل به أبناء طائفة السيخ.

وصوّت 7 من أعضاء المجلس البلدي لصالح المذكّرة وعارضها ثلاثة، من بينهم
عمدة فانكوفر كينيدي ستيوارت الذي يعتبر أنّ الألعاب الناريّة مرادف للبهجة والسرور.(راديو كندا الدولي/ راديو كندا)
العودة