أسبوع تراجع لبورصة تورونتو وارتفاع للدولار الكندي

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

أغلق المؤشر الرئيسي في بورصة تورونتو الأسبوع اليوم على 16382,20 نقطة، مرتفعاً 74,47 نقطة عن مستوى إغلاقه أمس ولكن متراجعاً 143,23 نقطة عن مستوى إغلاقه يوم الجمعة الفائت، متراجعاً بالتالي بنسبة 0,87% هذا الأسبوع بعد ارتفاعه بنسبة 1,37% الأسبوع الفائت.

وأغلقت بورصة تورونتو اليوم على ارتفاع، أسوةً بالبورصات الأميركية، مدفوعة بشكل رئيسي بتفاؤل من نتائج متوقعة من اجتماع الرئيس الأميركي دونالد ترامب ونظيره الصيني شي جين بينغ غداً في قمة مجموعة الدول العشرين في مدينة أوساكا في اليابان.

وجلسة اليوم كانت الأخيرة في شهر حزيران (يونيو) وفي النصف الأول من عام 2019، وبالرغم من تراجعه هذا الأسبوع يكون المؤشر المركب في كبرى البورصات الكندية قد ارتفع بنسبة 2,15% في الشهر الحالي بعد تراجعه بنسبة 3,4% في الشهر الفائت، وسجل ارتفاعاً بنسبة 14,38% منذ بداية العام الحالي.

والدولار الكندي واصل ارتفاعه، فأغلق الأسبوع اليوم على سعر تداوُل بلغ معدّله 76,41 سنتاً أميركياً، مرتفعاً 0,14 سنت أميركي عن معدل سعره ليوم أمس و0,72 سنت أميركي عن معدل سعره ليوم الجمعة الفائت، مرتفعاً بالتالي بنسبة 0,95% هذا الأسبوع بعد ارتفاعه بنسبة 1,31% الأسبوع الفائت.

وفي سوق نيويورك أغلق اليوم سعر برميل نفط غرب تكساس الوسيط (WTI) المرجعي الأميركي تسليم آب (أغسطس) المقبل على 58,47 دولاراً أميركياً، متراجعاً 0,96 دولار أميركي عن سعر إغلاقه أمس ولكن مرتفعاً 1,04 دولار أميركي عن سعر إغلاقه الأسبوع الفائت، أي بنسبة 1,81%.

(وكالة الصحافة الكندية / راديو كندا الدولي)